دعوة شفوية للسلام لا تعكس رغبة دولية لحل الأزمة اليمنية

الاثنين 21 سبتمبر 2020 22:01:00
دعوة شفوية للسلام لا تعكس رغبة دولية لحل الأزمة اليمنية

دعاء المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث أطراف الصراع في اليمن إلى تحقيق السلام الشامل، من دون أن يعلن عن خطوات جادة من الممكن البناء عليها لتحقيق هذا السلام، وهو ما يجعل دعوته شفوية بالأساس ولا تعكس رغبة حقيقية من قبل المجتمع الدولي لحل الأزمة اليمنية في ظل الاكتفاء فقط بطرح خطط لم تجد طريقها للتنفيذ.

تأتي دعوة غريفيث بمناسبة اليوم العالمي للسلام، والذي يتزامن أيضا مع ذكرى الانقلاب الحوثي على الشرعية، ومن المفترض أن تلقى دعوة غريفيث آذانا صاغية بعد 7 سنوات من الحرب التي قضت على الأخضر واليابس، لكن حتى الآن لا يوجد ما يبرهن على أن المجتمع الدولي لديه من القدرات ما تجعله يمارس ضغوطات حقيقية على إيران من أجل وقف تمويل المليشيات الحوثية.

حتى الخطوة الأخيرة التي اتخذتها الولايات المتحدة الأمريكية بفرض عقوبات جديدة على طهران فإنها تأتي بشكل أحادي من الإدارة الأمريكية ومن دون أن تحظى بموافقة مجلس الأمن وهو ما يقلل من فرص تطبيقها، وبالتالي فإن الحديث عن السلام في غياب أي ضغوطات غربية على إيران وحلفائها الذين يمولون المليشيات الحوثية ويعملون على تقوية شوكتها يمكن وصفه بـ"الهراء".

يحاول المبعوث الأممي التأكيد على أنه جاد في خطواته نحو السلام ويضع الكرة في ملعب الأطراف اليمنية التي توجه إليها بخطاب استجدائي من أجل حثها على الدخول في مباحثات سلام شاملة، لكنه تناسى أن الأمم المتحدة التي كان عليها أن تفرض تطبيق اتفاق السويد لم تقم بدورها وتركته أداة تستغلها المليشيات الحوثية لتصعيد عملياتها الإرهابية في الحديدة.

يرى مراقبون أن أي دعوة للسلام ما لم تكن مصحوبة بخطوات فاعلة على الأرض وبضغوطات فاعلة على إيران تدفع المليشيات الحوثية للانضمام إلى المباحثات، على أن يكون ذلك مصحوبا بضغوطات عسكرية تضيق الخناق على العناصر المدعومة من إيران، لأنها من دون تلك الضغوطات فلن تجد ما يرغمها على الذهاب إلى طاولة المفاوضات مجددا حتى وإن حاولت خداع المجتمع الدولي بتأكيدها المتكرر على رغبتها في السلام.

وكان غريفيث قد أكد في رسالته التي وجهها للأطراف اليمينة: "في هذا اليوم، أتمنى أن تفكّروا وتجدوا الشجاعة اللازمة لتأخذوا الخطوة الأولى نحو منح اليمنيين السلام الذي يحتاجونه ويستحقونه".

وأضاف: "لنعمل معا بشكل عاجل لإنهاء هذا النزاع بشكل شامل. لنعمل معا من أجل السلام"،، وقال: "في هذا العام، دفع الوباء الناتج عن انتشار فيروس كورونا معاناة اليمن إلى الحد الأقصى، ويعلّمنا الوباء في الوقت نفسه أن مصائرنا متشابكة أكثر من أي وقت مضى".

ويوم الجمعة الماضي، أعلن المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفيث، انطلاق مباحثات تبادل المعتقلين بين مليشيا الحوثي الإرهابية وحكومة الشرعية، في جنيف، وطالب في كلمته، طرفي المباحثات بإنهاء المفاوضات وإطلاق سراح المعتقلين بشكل سريع.

التعليقات

تقارير

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 01:29:00

بدلا من تكريم أوائل المدارس الأهلية في صنعاء كنوع من التشجيع لهم للتميز والتفوق في السنوات القادمة لجأت مليشيات الحوثي الإرهابية إلى إرغام المدارس على...

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 00:01:00

لليوم الثالث على التوالي تستمر المليشيات الحوثية في إطلاق طائراتها المسيرة باتجاه المملكة العربية السعودية، من دون أن يكون هناك أي رد فعل من قبل الأمم...

الاثنين 26 أكتوبر 2020 23:04:00

تشهد المحافظات الجنوبية تصاعدا في الجرائم الجنائية التي يتورط فيها مجهولون أو عناصر تابعة لمليشيات الإخوان الإرهابية، الأمر الذي يضفي طابعا إرهابيا عل...

الاثنين 26 أكتوبر 2020 22:13:00

كشفت جملة من التحركات التي أقدمت عليها أذرع محسوبة على مليشيات الشرعية أن هناك محاولات تجري على قدم وساق لإيجاد ثغرة تُسهل وصول المليشيات الحوثية إلى...

الاثنين 26 أكتوبر 2020 21:12:00

"لا تأتي المصائب إلى المواطنين الأبرياء في اليمن فرادى"، هذه الجملة تصلح وصفا تفصيلا لأوضاع الملايين الذين ينتظرون المساعدات الإنسانية لانتشالهم من ال...

الاثنين 26 أكتوبر 2020 20:19:00

ساهمت الفوضى التي صنعتها مليشيات الإخوان في محافظة تعز في تسهيل مهمة توصيل الأموال إلى المليشيات الحوثية التي تتواجد على أطراف المحافظة، وهو ما جرى ال...

الاثنين 26 أكتوبر 2020 19:28:00

يسعى محافظ عدن، أحمد حامد لملس لاستعادة بريق العاصمة الجنوبية منذ أن تولى مهام منصبه قبل شهر ونصف تقريبا، وبدأت بصماته واضحة على الأرض منذ أن أولى اهت...

الاثنين 26 أكتوبر 2020 18:00:00

رأي المشهد العربي تحاول المليشيات الحوثية الإرهابية بكل قوة عرقلة خطوات التحالف العربي التي تسير باتجاه الحل السياسي، وتسعى إلى فرض أمر واقع جديد تكو...